منتديات مجلة الشراونة
مجلة الشراونة ترحب بكم ارجو الانضمام لنا فى منتداكم

منتديات مجلة الشراونة

أسلامى تاريخى ادبى أجتماعى رياضى ترفيهى
 
الرئيسيةالبوابةبحـثالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
المواضيع الأخيرة
» اللهم صلي على الذات المحمديه
الثلاثاء ديسمبر 15, 2015 1:47 pm من طرف ياسين ابو احمد

» حبيب قلبي
الثلاثاء ديسمبر 15, 2015 1:43 pm من طرف ياسين ابو احمد

» حكم واقوال عن الحب
الأحد ديسمبر 13, 2015 6:55 pm من طرف Admin

» حكم عن الحب
الأحد ديسمبر 13, 2015 6:54 pm من طرف Admin

» حكم واقوال
الأحد ديسمبر 13, 2015 6:48 pm من طرف Admin

» عودة بعد انقطاع
السبت ديسمبر 12, 2015 8:10 pm من طرف Admin

» تريد النجاح
الإثنين أبريل 27, 2015 7:09 pm من طرف Admin

» لا تبكى على شئ مضى
الإثنين أبريل 27, 2015 7:08 pm من طرف Admin

» هدفك الواضح
السبت أبريل 25, 2015 7:38 pm من طرف Admin

التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني



أفضل 10 فاتحي مواضيع
Admin
 
سعد مهدى ادم
 
سعد مسعود
 
صديقى الفيلسوف
 
ابومازن
 
حسين أحمد الضيفى
 
الشريف محمود الحسينى
 
ملاك في زمن الاوهام
 
محمد الشرونى
 
ياسين الشرونى
 
أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع
أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
Admin
 
سعد مسعود
 
سعد مهدى ادم
 
صديقى الفيلسوف
 
ياسين ابو احمد
 
محمد الشرونى
 
امة الله
 
عمرو سعيد
 
ابومازن
 
حسين أحمد الضيفى
 
المواضيع الأكثر نشاطاً
عشــــر جواهر حافظ عليها
حرمة الجوار
إرادة الإعتقاد
فاطمة الزهراء بنت الرسول {رضي الله عنها}
أسطورة مصاص الدماء حسب المنطقة
فضل صيام العشره الاولى من ذى الحجه
كتاب فى طريقة الغسل من الحدث الاكبر ( الجنابه )
الإمام عليّ ابن أبي طالب كرّم الله وجهه
السلام عليكم
معايده على جميع المسلمين
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blinklist  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Technorati  

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتديات مجلة الشراونة على موقع حفض الصفحات

شاطر | 
 

  أهمية علم التصوف

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سعد مهدى ادم
مشرف قسم
مشرف قسم


عدد المساهمات : 334
تاريخ التسجيل : 05/10/2012

مُساهمةموضوع: أهمية علم التصوف   الأحد ديسمبر 02, 2012 8:12 pm


أهمية علم التصوف
وهو جانب مهم في الإسلام، وركن أصيل في تمام الإيمان، ولو تأملنا مقتضيات أركان الإسلام الأساسية لوجدناها تدعو إليه، وتعين عليه، فمقتضى الصلاة هو النهي عن الفحشاء والمنكر، قال تعالى:﴿إِنَّ الصَّلاَةَ تَنْهَى عَنِ الْفَحْشَاءِ وَالْمُنْكَر﴾[العنكبوت:45]، ومقتضى الصيام هو توليد التقوى، قال تعالى:﴿يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ﴾[البقرة: 183] ومقتضى الزكاة هو طهارة النفس وتزكيتها قال تعالى:﴿خُذْ مِنْ أَمْوَالِهِمْ صَدَقَةً تُطَهِّرُهُمْ وَتُزَكِّيهِمْ بِهَا﴾[التوبة:103]، ومقتضى الحج هو صفاء القلب، ووحدة الصف، والابتعاد عن الفسوق، والالتزام بالمناسك، قال تعالى:﴿فَلاَ رَفَثَ وَلاَ فُسُوقَ وَلاَ جِدَالَ فِي الْحَجِّ﴾[البقرة: 197] وكل هذه المقتضيات موضوعها الفقه النفسي والأخلاقي، إذ أنه يناقش أمراض القلب، كالحسد، والرياء، والعجب، والنفاق، والتكبر، والفخر، وغيرها، وأمراض اللسان كالكذب، والنميمة، والغيبة، وأمراض الفرج كالزنا ونحوه. ويدعو إلى مكارم الأخلاق كالصدق، والتواضع، والإخلاص، والتقوى، والزهد، والعبادة، وقيام الليل، وذكر الله تعالى، فإذا كنا نقرأ فقه المعاملات لمعرفة الحلال، والحرام، والمندوب، والمكروه، والسنة من البدعة، فلنقرأ الفقه النفسي والأخلاقي الذي يرتبط بهذه الأحكام ارتباطاً وثيقاً.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سعد مهدى ادم
مشرف قسم
مشرف قسم


عدد المساهمات : 334
تاريخ التسجيل : 05/10/2012

مُساهمةموضوع: التصوف الحقيقي   الأحد ديسمبر 02, 2012 8:14 pm


التصوف الحقيقي
والتصوف الحقيقي لا يعني فقط ممارسة الطقوس والانـزواء عن المجتمع والتردد إلى الزوايا، بل يعني إلى جانب هذه الأمور أن تهتم بقضايا المجتمع، ومقاومة الفساد والانحراف العقائدي، والأخلاقي، والمعيشي.

وهذا هو حقيقة التصوف عند أهل البيت عليهم السلام، بل إنهم مثلوا أرقى درجات التصوف الإسلامي، وهي التضحية في سبيل الله بالنفس، والمال، فنقلوا التصوف من التصوف اللفظي إلى التصوف العملي، قال تعالى:﴿إِنَّ اللَّهَ اشْتَرَى مِنَ الْمُؤْمِنِينَ أَنفُسَهُمْ وَأَمْوَالَهُمْ بِأَنَّ لَهُمُ الْجَنَّةَ يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَيَقْتُلُونَ وَيُقْتَلُونَ وَعْدًا عَلَيْهِ حَقًّا فِي التَّوْرَاةِ وَالإِنجِيلِ وَالْقُرْآنِ وَمَنْ أَوْفَى بِعَهْدِهِ مِنَ اللَّهِ فَاسْتَبْشِرُوا بِبَيْعِكُمُ الَّذِي بَايَعْتُمْ بِهِ وَذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ﴾[التوبة:111]، ويقول الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله وسلم : ((لنومة في سبيل الله أفضل من عبادة ستين سنة في أهلك، تقوم ليلتك لا تفتر، وتصوم نهارك ولا تفطر)) ، ولما لمح من بعض أصحابه جنوحاً إلى الإفراط أو التفريط ردهم بقوة إلى الوسط، وحذرهم من مغبة الغلو والتقصير، فقال محذراً ثلاثة من أصحابه عندما تقالُّوا عبادته، فعزم أحدهم على صوم الدهر فلا يفطر، والثاني على أن يقوم الليل فلا يرقد، والثالث على أن يعتزل النساء فلا يتزوج، فقال صلوات الله وسلامه عليه وعلى آله: (أما إني أخشاكم لله، وأتقاكم له، ولكن أصوم وأفطر، وأقوم وأرقد، وأتزوج النساء، فمن رغب سنتي فليس مني .

فيا دعاة التصوف (الإفراط أو التفريط) افهموا ما كان عليه الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله وسلم وأهل بيته عليهم السلام، وسيروا بسيرتهم، واهتدوا بهديهم، واسلكوا نهجهم.

ومن العجيب الغريب أن يتهم بعض الأدعياء أهل البيت عليهم السلام بالتقصير في علم التصوف، كما اتهم بعض الأغبياء الرسول صلى الله عليه وآله وسلم في قلة عبادته، وعندما تصل الاتهامات إلى نجوم الاهتداء وصفوة الأولياء، فإنها الطامة الكبرى، والدعوة إلى الشيطان واتباع سبيله، قال تعالى:﴿وَلاَ تَتَّبِعُوا السُّبُلَ فَتَفَرَّقَ بِكُمْ عَنْ سَبِيلِهِ ذَلِكُمْ وَصَّاكُمْ بِهِ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ﴾[الأنعام:153].
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سعد مهدى ادم
مشرف قسم
مشرف قسم


عدد المساهمات : 334
تاريخ التسجيل : 05/10/2012

مُساهمةموضوع: التصوف عند أهل البيت عليهم السلام   الأحد ديسمبر 02, 2012 8:15 pm


التصوف عند أهل البيت عليهم السلام
وقد مثل أهل البيت عليهم السلام التصوف الإسلامي الصحيح بكل أشكاله، فالإمام علي والإمام الحسن والإمام الحسين، والإمام علي بن الحسين سلام الله عليهم، لهم مواقف يومية تستدعي الوقوف والتأمل في هذا الجانب لا نستطيع في هذه العجالة ذكرها.

وأما الإمام زيد بن علي عليه السلام (ت122ﻫ ) فإني سأشير إلى برنامجه في التصوف من خلال حديث ولده الإمام يحيى بن زيد عليه السلام حيث قال: (رحم الله أبي كان أحد المتعبدين، قائم ليله، صائم نهاره، كان يصلي في نهاره ما شاء الله، فإذا جن الليل عليه نام نومة خفيفة، ثم يقوم فيصلي في جوف الليل ما شاء الله، ثم يقوم قائماً على قدميه يدعو الله تبارك وتعالى، ويتضرع له، ويبكي بدموع جارية حتى يطلع الفجر، ثم يجلس للتعقيب حتى يرتفع النهار، ثم يذهب لقضاء حوائجه، فإذا كان قريب الزوال أتى وجلس في مصلاه، واشتغل بالتسبيح والتحميد للرب المجيد، فإذا صار الزوال صلى الظهر وجلس، ثم يصلي العصر، ثم يشتغل بالتعقيب ساعة، ثم يسجد سجدة، فإذا غربت الشمس صلى المغرب والعشاء .

وبعد ذلك قدم نفسه رخيصة في سبيل الله، فسقط شهيداً، وفُصِل رأسُه عن جسده الشريف، وصُلِب ثم أُحْرِقَ، وذُرَّ في نهر الفرات.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أهمية علم التصوف
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات مجلة الشراونة :: الصوفية :: احباب الصوفية-
انتقل الى: