منتديات مجلة الشراونة
مجلة الشراونة ترحب بكم ارجو الانضمام لنا فى منتداكم

منتديات مجلة الشراونة

أسلامى تاريخى ادبى أجتماعى رياضى ترفيهى
 
الرئيسيةالبوابةبحـثالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
الاسرة التاسعة الاول
المواضيع الأخيرة
» اللهم صلي على الذات المحمديه
الثلاثاء ديسمبر 15, 2015 1:47 pm من طرف ياسين ابو احمد

» حبيب قلبي
الثلاثاء ديسمبر 15, 2015 1:43 pm من طرف ياسين ابو احمد

» حكم واقوال عن الحب
الأحد ديسمبر 13, 2015 6:55 pm من طرف Admin

» حكم عن الحب
الأحد ديسمبر 13, 2015 6:54 pm من طرف Admin

» حكم واقوال
الأحد ديسمبر 13, 2015 6:48 pm من طرف Admin

» عودة بعد انقطاع
السبت ديسمبر 12, 2015 8:10 pm من طرف Admin

» تريد النجاح
الإثنين أبريل 27, 2015 7:09 pm من طرف Admin

» لا تبكى على شئ مضى
الإثنين أبريل 27, 2015 7:08 pm من طرف Admin

» هدفك الواضح
السبت أبريل 25, 2015 7:38 pm من طرف Admin

التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني



أفضل 10 فاتحي مواضيع
Admin
 
سعد مهدى ادم
 
سعد مسعود
 
صديقى الفيلسوف
 
ابومازن
 
حسين أحمد الضيفى
 
الشريف محمود الحسينى
 
ملاك في زمن الاوهام
 
محمد الشرونى
 
ياسين الشرونى
 
أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع
أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
Admin
 
سعد مسعود
 
سعد مهدى ادم
 
صديقى الفيلسوف
 
ياسين ابو احمد
 
محمد الشرونى
 
امة الله
 
عمرو سعيد
 
ابومازن
 
حسين أحمد الضيفى
 
المواضيع الأكثر نشاطاً
عشــــر جواهر حافظ عليها
حرمة الجوار
إرادة الإعتقاد
فاطمة الزهراء بنت الرسول {رضي الله عنها}
أسطورة مصاص الدماء حسب المنطقة
فضل صيام العشره الاولى من ذى الحجه
كتاب فى طريقة الغسل من الحدث الاكبر ( الجنابه )
الإمام عليّ ابن أبي طالب كرّم الله وجهه
السلام عليكم
معايده على جميع المسلمين
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية live      

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتديات مجلة الشراونة على موقع حفض الصفحات

شاطر | 
 

 الاغريق -- اثينا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 850
تاريخ التسجيل : 29/09/2012

مُساهمةموضوع: الاغريق -- اثينا    الثلاثاء أكتوبر 02, 2012 10:26 pm


دولة تجارية تقع في الناحية الشرقية من أراضي اليونان وفي
البداية كانت مدينة بلا أسوار نمت دائريا حول معبد الأكروبول القائم فوق
الهضبة المركزية في المدينة. وكان نشاطاها الرئيسيان هما التجارة والصناعة.
2-النشأة الاجتماعية للمدينة:
نشأت
عن طريق تشكيل مجموعة من العائلات لمجموعة أكبر حيث تتجمع هذه المجموعة في
مكان متفق عليه ويتم اختيار هذا المكان إما عشوائيا أو عن طريق اتفاق
القبائل والعائلات.
وظهرت الدولة المدينة وكانت عادة تحاط بسور ويقام المركز السياسي والثقافي لها في قلب المدينة.
ولقد تميزت هذه الحضارة بالتميز الحاد بين المواطنين من أبنائها فقامت العديد من الثورات عاصرت مدينتنا أثينا أربعة منها.
3-النشأة السياسية:
مرت
أثينا بأربع ثورات طالبت جميعها بتحسين الأوضاع الاجتماعية في المدينة
التي كانت سببا في العديد من الصراعات التي هددت أمن وسلامة المدينة،
وطالبت بالديمقراطية والمساواة.
الثورة الأولى:
بدأت بنقل السلطة
السياسية من الملك وتركت له الشئون الدينية فقط حيث تقلصت الملكية إلى
الديانة وتحولت الدولة من ملكية إلى جمهورية واستولى أعضاء مجلس الشيوخ على
السلطة العليا ونصبوا الملك على أساس اختيارهم.
الثورة الثانية:
قام
فيها الحاكم سولون بتغيير الدستور بالنسبة للعائلة ووضع نهاية لعبودية
الناس وأعطى للطبقات الدنيا بعض الحقوق مما أدى إلى تحسينات وتطويرات في
الأوضاع.
الثورة الثالثة:
دخلت الطبقات الدنيا المدينة بعد أن كانوا
يعيشون خارجها مما أثر على تعداد المدينة، وخلق العديد من المشكلات التي
سيرد ذكرها فيما بعد.
الثورة الرابعة:
كانت لإقامة الديمقراطية وتحقيق العدالة والمساواة بين أفراد المجتمع.

تطور تحطيط أثينا على مر التاريح:
في العصور القديمة:
كانت المدينة والريف الإغريقي يؤلفان وحدة منسجمة وفي تلك الفترة كانت المدن الإغريقية أقرب ما يكون إلى القرى.
أثناء الفترة الأولى:
ازدهرت الديمقراطية وكانت المدينة غير مرصوفة الطرق تنقصها شبكة للمجاري وتلقى الفضلات في الشوارع عند أطراف المدينة.
وكان مكان الاجتماع العام عبارة عن ساحة مفتوحة بها منصة يقف عليها الخطيب.
وكان
هذا الانعدام في التخطيط والنظام يعتبر وسيلة من وسائل الدفاع من اختراق
العدو للسور الخارجي وقد دعا هذا أرسطو إلى أن يشجع على تخطيط بعض أجزاء
المدينة تخطيطا هندسيا والبعض الآخر تخطيطا تلقائيا وبهذا يجتمع الفن
والجمال والأمن والأمان.
في القرن السابع قبل الميلاد:
كان لأثينا سور هدم بسبب التوسع ولم يعد بناؤه ثم أقيم حولها سور بعد الغزو الفارسي ثم هدم ودمر في حرب البلوب.
نهاية القرن السادس قبل الميلاد
عند
نهاية القرن السادس قبل الميلاد بدأت المدينة تأخذ شكلها إلا أن هذا الشكل
كان لا يزال ريفيا وكانت الحياة التي يحتويها الوعاء أهم شأنا من الوعاء
نفسه.
بداية القرن السادس قبل الميلاد
في بداية القرن السادس قبل الميلاد حاول بزرتراتس Pisistratcs تغيير شكل أثينا عن طريق:
1-بناء شبكة من الطرق والشوارع التي تربطها بالضواحي.
2-بناء مجاري مائية محمولة لنقل الماء العذب للمدينة.
أتى
من بعده حكام قاموا ببناء الأكروبول كقلعة وأقاموا القصور وقاموا بهدم
السور الذي كان يحيط بالمدينة والذي كان قد أنشئ في القرن السابع قبل
الميلاد.
القرن الخامس قبل الميلاد
كانت بعض منظمات المدينة موجودة
في أطراف المدينة إلا انها عندما اتخذت شكلها النهائي في القرن الخامس قبل
الميلاد أصبحت هذه المنظمات تتوسط المدينة مثل المعبد ومساكن الكهنة والقصر
القديم الذي تحول إلى دار المدينة والذي قسمت فيه السلطة إلى ثلاث سلطات:
سلطة شئون الحرب وسلطة شئون القانون وسلطة شئون الدين.

وكانت
الأنشطة تمارس في الهواء الطلق تحت سماء صافية مشمسة وأحيانا تحت خريف ممطر
وشتاء كثير الثلوجن وقد ظل الأكروبول المركز الروحي للمدينة ولم يعد الحصن
المبنى الذي يواجه المعبد وذلك حتى القرن السابع.

وفي عهد بيريكليز
في الفترة ما بين عامي 461 و 429 قبل الميلاد الذي يسمى عصره بالعصر
الذهبي تقدمت الفنون والآداب وظهرت الرفاهية في التجارة والصناعة كما أعيد
بناء السور المحيط بالمدينة الذي غطى مساحة تعادل ضعف مساحة المدينة
القديمة.

كما حصنت بيريه بسور وبني حوله خندق مائي وأصبحت لأثينا
–الدولة- مدينتين هما بيريه وأثينا وربطتا بسورين تفصل بينهما مسافة يلجأ
إليها أهل بيلوب في حالة الخطر وأصبح الدفاع عن إحدى المدينتين مرتبطا
بالدفاع عن الأخرى.

كما قسمت المدينة إلى مائة قسم وشعر الإغريق
عامة بواجب المساهمة في إعادة تعمير أثينا وبناء المعابد التي دمرها الفرس
وأصبح الأكروبول مكانا مقدسا وبنيت المعابد بالرخام.

وكانت
الانسيابية والتوجيه في التخطيط بحيث وصفها ممفورد بان اوجه النشاط
المختلفة كانت تأخذ المواطنين من المعبد إلى البنكس Pnyx – (تل منخفض غرب
الأكروبول مكان اجتماع الجمعية الشعبية)- ،ومن الأجورا إلى المسرح ومن
الجمانيزيوم إلى ميناء بيريه حيث مركز النشاط التجاري.

وقد نجح
الإغريق في خلق مجال حركه غريزي أكثر منه بأي مبرر آخر تهتدي به العين
–للوصول إلى غايته وسط شبكه من الأزقة المحصورة بين المباني والعطفات التي
لا منفذ بها.

وكانت المدينة عالما طليقا دائم التنوع والحيوية ما
بين العمل والفراغ، والآراء والنظريات والتجارب العملية كل هذا يتفاعل سويا
في انسجام واتساق وازدهرت الفنون والألعاب الرياضية والموسيقى والتجارب
والتأمل والسياسة والمغامرة ولقد فتح كل هذا آفاقا جديدة بل فتح كل آفاق
الوجود.

لهذا كان الدور الذي قامت به المدينة الإغريقية يدعو إلى الإعجاب فكل جزء من المدينة بعث حيا في شخص المواطن.
وقد انقسمت المدينة إلى قسمين:
القسم الأول:
على
التل ويعرف بالأكروبول Acropolis أو المدينة العليا التي تعتبر كحصن للتل
بني حولها حائط دفاعي لحماية المعابد الرئيسية وغيرها من المباني العامة.
القسم الثاني:
بني
أسفل القسم الأول على منحدرات التلال التي استفاد منها الإغريق في اختيار
الموقع المناسب لإنشاء المسارح والمباني العامة ويحتمل أن يكون الإغريق
بنوا المدينة العليا أولا وعندما ازدحمت بالسكان بنيت المدينة الثانية أسفل
التل وعملوا على ربط المدينتين ببعضهما ببعض بطريق متسع له درجات.

ولم
تتميز المدينة الإغريقية ببروز معابدها ومبانيها فقد كانت هناك مدن أخرى
لها نفس الصفة ولم تكن تلك المدن أقل شأنا، إلا أن قوة وفلسفة المدينة
الإغريقية تمكنت من حفظ شخصية المواطن مما أضاف عنصر خطر على نظم الحكم
السائدة في غيرها من المدن، فقد أوجدت المدينة الإغريقية المواطن الحر الذي
يعتبر ما تملكه المدينة ملكا له بحق مولده.

المساكن في المدينة:
أغلقت المساكن في المدينة القديمة حول فناء داخلي يوفر الضوء والتهوية لها مكونا ما يشبه التجمع السكني.

وكانت
توضع منازل ومساكن الفقراء والأغنياء جنبا إلى جنب وذلك على الرغم من
التمايز العنصري الواضح في الحياة العامة، كما ندر وجود المراحيض في
المنازل واستعيض عنها بحمامات عامة، وكان هذا أحد أسباب انتشار الحمامات
العامة مما أدى إلى كثير من الفساد في المجتمع الإغريقي.

كما وضعوا
كثيرا من القوانين المنظمة لإنشاء المساكن والحمامات والمنشآت العامة
وغيرها فأسسوا بذلك أول المحاولات الجادة لتهيئة بيئة سكنية صحية. وقد كان
من بين هذه القوانين اشتراطات تحدد الارتفاعات المسموح بها وكذلك بروز
الأدوار العلوية للمبنى على ال**** وكذلك عدم السماح بفتح شبابيك في اتجاه
ال**** وكذلك منع صرف المخلفات في الشوارع.
هضبة الأكروبول:
كانت
الهضبة هي قلب مدينة أثينا النابض بالحياة فقد أقيمت عليها معظم لمنشآت
العامة والهامة للاستفادة من طبيعة الموقع ومزاياه، ولم تبذل أي محاولة
لتحقيق الترابط بين ما تقع عليه العين أو تتابع ارتفاع البطاريات أو
الاحتفاظ بالتماثل فالمنشآت لم تقم على محور محدد ولا يوجد بينها استمرار
أو ترابط ويتغير المنظر بتغير الاتجاه والحركة والتماثل. ولم يكن هناك أي
تخطيط عام للمنطقة فبعض المباني مستدير والآخر مستطيل وعلى هذا كان كل منشأ
مكونا لوحدة مستقلة بذاته.
وقد كانت المباني الرئيسية على الهضبة ثم
ظهرت المنشآت حديثة العهد وبخاصة المسرح فقد أقيم المسرح عن طريق تحويل
المنحدر الموجود في جانب التل إلى مدرج شبه دائري.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://yosef355.forumegypt.net
سعد مسعود
مشرف قسم
مشرف قسم


عدد المساهمات : 561
تاريخ التسجيل : 15/11/2012

مُساهمةموضوع: رد: الاغريق -- اثينا    الأحد نوفمبر 18, 2012 11:36 am

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الاغريق -- اثينا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات مجلة الشراونة :: المجلة التاريخية :: الحضارة الاغريقية-
انتقل الى: